Monthly Archives: November 2011

تقرير عن انتهاكات فى 4 مدارس بحلوان “شهادة شخصية”

الاقبال فى حلوان كان شديد جدا على الانتخابات والطوابير امتدت لأكثر من حوالى 200 متر فى بعض اللجان

مع بداية اليوم وانا فى الطريق للجان كان فيه عربيات بمكبرات صوت بتلف الشوارع تدعوا الأهالى للتصويت للمرشحين وكان منهم (حزب المحافظين – الوفد – الحرية) وفردى (مصطفى بكرى – محمد مصطفى – بثينه موسى- عوض الله صالح)

عديت على مدرسة صفيه زغلول الثانوية بنات وحلوان الثانوية بنات وعمر بن عبدالعزيز  والرشاد الابتدائية وكانت اهم الملاحظات هى وجود شباب تابعين لعماد لطفى مسعد واقفين بلافتات مؤيدة له وبيدعوا الناس للتصويت له , وكان توزيع ورق لصالح مرشحين احزاب الحرية والعدالة – والمحافظين – الوفد والمرشحين فردى (فرج قمر الدين وبثينة موسى ومحمد مصطفى)

وكان قدام المدارس فيه شباب معاهم اجهزة لاب توب بيساعدوا الناخبين لمعرفة اللجان بتاعتهم وبعد كده يدوهم كروت قائمة الحرية والعدالة والمرشحين الفردى اللى بيأيدوهم  .. وده كان قدام كل اللجان

بالنسبة لداخل مدرسة عمر بن عبدالعزيز كان فى كل فصل لجنتين وكان الاشخاص المتواجدين لكل لجنة 3 المسئولين وكان فيه بنتين جوه الفصل بيساعدوا الناخبين انهم يلاقوا المرشحين اللى عايزينهم فى الورق
…………………………………………

Advertisements

انتهاكات حلوان

دى اهم التويتات بتاعتى عن العملية الانتخابية فى حلوان والانتهاكات اللى شوفتها  

سيارات تابعة لعوض الله صالح تجوب الشوارع بحلوان ‎

سيارات بمكبرات صوت تابعة لمصطفي بكري و بثينة موسي امام اللجان بحلوان

سيارات بمكبرات صوت تابعة لحزب الحرية تجوب حلوان

الوفد والمحافظين والحرية والعدالة وعماد لطفي مسعد مازالوا يوزعون ورق ويدورون بمكبرات صوت بحلوان

مصطفي بكري دخل اللجنة و اتكلم مع المسئول عن اللجنة “‎مدرسة حلوان الثانوية”

توزيع اوراق فرج قمر الدين أحمد علي الناخبين ،مدرسة صفيه زغلول بحلوان ‏

سيارات بمكبرات صوت لمحمد ابو الحسن “وفد” وحزب المحافظين، حلوان ‎‏ 

مدرسة صفية زغلول بحلوان، افراد تابعين لعماد لطفي مسعد يرفعون لافتات مؤيده له ‎‏

تحقيقات المبادرة المصرية للحقوق الشخصية: رصاص الداخلية استهدف إحداث عاهات مستديمة لدى المتظاهرين… 49 إصابة في أعين المتظاهرين في مستشفى القصر العيني وحده

ارتفاع نسب الإصابات في الوجه والنصف الأعلى من الجسد… ومصابون يؤكدون أن التصويب كان مباشرا تجاه أعينهم
أكدت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية إن تحقيقها المبدئي في اعتداءات التحرير يؤكد أن قوات الأمن تعمدت إطلاق الرصاص المطاطي والخرطوش في اتجاه أجساد المتظاهرين بهدف إحداث إصابات وليس بهدف تفريق المتظاهرين، الأمر الذي تسبب في فقدان عدد منهم لوظائف العين.
وشددت المبادرة المصرية على ضرورة أن تشمل تحقيقات النيابة العامة الجارية حاليا حول الاعتداءات على المتظاهرين بشارع محمد محمود وميدان التحرير توجيه تهمة إحداث عاهة مستديمة لعناصر وزارة الداخلية المتورطين في هذه الجريمة، وهي التهمة التي تصل عقوبتها في قانون العقوبات إلى السجن المشدد عشر سنوات في حالة ثبوت سبق الإصرار أو الترصد.
وقالت ماجدة بطرس مديرة قسم العدالة الجنائية بالمبادرة المصرية :”النسب المرتفعة للإصابات في العيون لا تدع مجالا للشك في وجود نمط للاستهداف العمدي لعيون المتظاهرين عبر تصويب الرصاص الخرطوشي والمطاطي على العيون مباشرة. لن نسمح بأن تمر هذه الجريمة البشعة دون عقاب.”  
وقد استقبلت مستشفى قصر العيني وحدها 49 حالة إصابة في العين، في الفترة ما بين 19 نوفمبر وصباح 24 نوفمبر. وطبقا لسجلات المصابين المترددين والمحتجزين بمستشفى القصر العيني، فقد تنوعت إصابات العيون ما بين انفجار بقرنية العين أو بصلابة العين أو استقرار جسم غريب في أجزاء متفرقة من العين.
كما أفاد أحد أطباء العيون المتطوعين بالمستشفى الميداني الأقرب لشارع محمد محمود، أنه في الفترة ما بين صبيحة وظهيرة 21 نوفمبر قام وحده بإسعاف ما يقرب من 25 شخص، منهم 4  متضررين بإصابات في منطقة العين بشظايا خرطوش. وصرح الطبيب لباحثي المبادرة المصرية بأن أغلب الإصابات كانت في المنطقة الأعلى من الجسد وتحديدا في الوجه، وأن الإصابات تعددت ما بين إصابات من شظايا أو رصاص مطاطي. وأكد كثير من شهادات مصابي التحرير تكرار نفس النمط. فقد ذكر هادى ق.، أحد المتظاهرين المصابين، أن قوات الأمن المركزي كانت تقوم بتوجيه البنادق بزاوية أفقية مستقيمة في اتجاه أجساد المتظاهرين. وأصيب هادى أثناء الاشتباك في شارع محمد محمود يوم 19 نوفمبر بشظية فوق العين اليمنى وسقط أرضا، وعندما عاود الوقوف على قدميه أصيب بشظيتين في قدميه اليسرى و اليمنى.  
كما وصف الناشط الحقوقي والمدون مالك مصطفى كيف أصيب بعينه اليمنى جراء طلق خرطوش يوم 19 نوفمبر: “كنت واقف عند التقاء الميدان مع محمد محمود، وعساكر وضباط الأمن المركزي واقفين بعيد في محمد محمود بيضربوا غاز وخرطوش ومطاطي. وكان فيه مدرعتين عليهم فردين بيضربوا. وأنا بساعد راجل كبير كان نايم على الأرض بيحاول يقف، طلقة جت فى عيني.”
وقد اطلع باحثو المبادرة المصرية للحقوق الشخصية على التقرير الطبي لمالك مصطفى، والذي يفيد بأن الإصابة أحدثها جسم صلب متوسط الحجم  غير مدبب (طلقة مطاطية أو بلاستيكية) وقد تسببت في نزيف كامل بالجسم الزجاجي والمشيمة وتهتك بأماكن متفرقة من العين، وأن النظر فاقد القدرة على إبصار الضوء وهو ما قد يؤدى إلى فقدان وظائف العين.
كما أكد أحد المتظاهرين أن هذا التعمد في استهداف العيون قد أقر به الضباط أنفسهم. فقد أفاد رامي الخولي ـ شاهد عيان ـ  أن أحد رجال الأمن المركزي أثناء مطاردة المتظاهرين باتجاه مسجد عمر مكرم يوم 19 نوفمبر قام بتهديد المتظاهرين شفهيا باستهداف الأعين قائلا: “اللي عايز عينه تروح يقرب من هنا”.
كما عزز عدد كبير من تسجيلات الفيديو التي قام المتظاهرون وشهود العيان بتسجيلها من حقيقة أن استهداف العيون كان قصديا، ما يثبت سبق الإصرار والترصد في إحداث الإصابة. ولعل أكثر اللقطات اشتهارا هي تلك التي تم تداولها على الانترنت والتي تظهر بوضوح ضابطا من قوات الأمن يطلق النار على المتظاهرين في شارع محمد محمود، ثم يقوم أحد جنوده بتهنئته على إصابة عين أحد المتظاهرين، بمقولة “جدع يا باشا. جت في عين الواد”.
وأضافت المبادرة المصرية إن نمط الاستهداف العمدي لأعين ووجوه المتظاهرين شبيه بالنهج الذي اتبعه أفراد الأمن أثناء ثورة يناير، والتي نتج عنها أيضا إصابات خطيرة بالوجه والعينين.
وقال عادل رمضان المسئول القانوني بالمبادرة المصرية : “تثبت لنا وزارة الداخلية الآن وبعد مرور تسعة أشهر على خلع الرئيس السابق أن وحشيتها في مواجهة المتظاهرين لم تتغير، بل زادت لتصل إلى فقأ أعينهم مع سبق الإصرار.” 
وأكدت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية أن تحقيقاتها في هذه الجريمة ستستمر لحين الوقوف على قائمة بأسماء كافة عناصر الأمن الذين تواجدوا خلال الأحداث وتورطوا في إطلاق كافة أنواع الذخيرة على المتظاهرين تمهيدا لتقديمهم للعدالة بتهمة قتل ما يقرب من أربعين متظاهرا وإصابة أكثر من ثلاثة آلاف آخرين. كما شددت المبادرة المصرية على أن المحاسبة يجب أن تطال قادة وزارة الداخلية المسئولين عن إعطاء أوامر القتل والإصابة، وعلى رأسهم اللواء سامي سيدهم مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن، واللواء عماد الدين الوكيل مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن المركزي.

الموضوع على موقع المبادرة المصرية للحقوق الشخصية

اسماء المقبوض عليهم 21 نوفمبر

ألقي القبض عليهم صباح اليوم واحتجزوا في قسم عابدين وعرضوا على نيابة عابدين المسائية وحرر لهم محضر 9753/2011 جنح قسم عابدين. ووجهت لهم الاتهامات التالية:

تجمهر، تعطيل حركة المرور، اتلاف وتخريب ممتلكات عامة وخاصة، الاعتداء على أفراد الشرطة وهم موظفون عموميون، بغرض منعهم من أداء عملهم

أسماءهم:

مصطفى عبد الرحمن محمد

أحمد السيد أحمد

ياسر عرفه عطيه

زياد صلاح الدين

مصطفى محمد فهيم

وليد عبد الرازق

محمود صابر محمود فراج (مصاب وينزف)

محمود السيد فرحات

شادي نبيل عزيز

عبد المنعم محمود

محمد فوزي أبو الوفا

محمد بشلاوي عثمان

محمد وفي عبد السلام

تمام عبد التواب

صبحي بلال صبحي

رأفت طاهر عبد الجليل

محمود سيد طه

عامر خيري

بسام عبد النبي

شريف عبد المنعم

مصطفى أحمد عبد الباسط

يوسف وجيه لويس

احمد صبري رجب

محمد مصطفى محمد

حميده محمد احمد

ابراهيم مصطفى رجب

عمر عبد العزيز طه

حسن صبري ابو عيش

ايمن محمد صبري

مصطفى محمود السيد

عبد الرحمن محمد عبد الرحمن

احمد محمد عبد الرحمن

علاء رشاد

محسن علي محمد

عبد الرحمن محمد شعراوي

اسلام محمد حسين

سامي فخري الحسن

احمد فاروق شعراوي

احمد محمد سامي

نقلا عن الاستاذ محمد عبد العزيز المحامي بمركز النديم

هام عن الانترنت …. معلومات تهمك

لأننا دلوقتى مش عارفين ايه اللى ممكن يحصل فى اى وقت
ففى حالة ان الفيس بوك اتوقف او تويتر …
ادخلوا على الموقع اللى جاى
http://anonymouse.org/

ودوسوا على كلمة English

بعد كده هاتحطوا الموقع اللى عايزين تدخلوا عليه 
ودوسوا انتر

ده بالنسبة لوقف المواقع
اما بالنسبة لقطع خدمة الانترنت  والموبايلات …
لو تليفونات الارضى شغالة ف ممكن توصل نت من الفيشة على طول .. dial up . هايبقى بطئ بس هايخدم شويه

ولو مفيش اى وسائل اتصال بالناس .. الحل الوحيد انك تقوم بقى من قدام الكمبيوتر والتلفزيون وتساند اخواتك اللى بيموتوا

رسالة من مايكل نبيل … 21- نوفمبر

يبدو أن ساعات العسكر جميعاً، مهما كانت جنسيتهم، بها عطل ما… فالعسكر الذين انقلبوا فى بورما عام 1988 لازالوا يعيشون فى مرحلة انتقالية حتى يومنا هذا، نفس الشىء عن انقلاب عصابة عبد الناصر التى ادعت أنها ستدير البلاد لمرحلة انتقالية لثلاثة أشهر إلا أن الجيش لم يعود لثكناته إلى يومنا هذا منذ 59 عام… لذلك، لا أتعجب إن كانت الشهور الستة التى تعهد بها مجلس طنطاوى ستطول لعام 2013.

وعلى نهج المماطلة أيضاً، تصر المحكمة العسكرية على المماطلة والتأجيل المستمر فى قضيتى من 4 أكتوبر إلى 11 أكتوبر إلى 18 أكتوبر إلى 1 نوفمبر إلى 13 نوفمبر إلى 27 نوفمبر، ولا أعلم إلى متى سيماطلون أيضاً. وهذا وسط استنطاع ومماطلة شبيهة من المخابرات الحربية التى تتلكأ فى ارسال المستندات المطلوبة منها للمحكمة العسكرية… نفس الشىء أيضاً يحدث مع علاء عبد الفتاح، من تأجيلات مستمرة دون أى تقدم  يتم احرازه فى ملف قضية.

أنا هنا أكاد أتمزق من الألم، ليس على حريتى المسلوبة فقط، وإنما على أخوتى فى التحرير الذين يتم قتلم وتعذيبهم على يد جيش الاحتلال العسكرى… قلبى معكم يا أخوتى: (مالك – برديس – عبد الفتاح)، على عيونكم المفقودة، كم كنت أتمنى أن أكون بجانبكم الآن لتغيير واقعكم الأليم.

نحن ندفع الآن ثمن كل كلمة قيلت نفاقاً للعسكر، وكل هتاف للجيش… ندفع بمفردنا ثمن حرية شعب لازال متردداً فى الرجوع للتحرير واستكمال ثورته… لو كنت حراً لوقفت بينكم فى التحرير لاسترداد بلدنا من الذين سرقوها.

 

نعم للثورة… نعم للدولة المدنية… لا لحكم العسكر

 

مايكل نبيل سند

سجن المرج

2011/11/21

ميدان التحرير 19 نوفمبر: الضرب و القبض مازال مستمر

هام

محتاجين اعاشة للمعتصمين بميدان التحرير : بطاطين, كوفرتات , عصائر, أكل ( نواشف, بسكوتات, معلبات سهلى الفتح, … ) على مركز هشام مبارك للقانون 1 ش سوق التوفيقية , الدور الخامس- وسط البلد

اسماء المقبوض عليهم من ميدان التحرير 19 نوفمبر

1.     هشام السويسي

2. عبد الله نصر أحمد، 20 سنة

3. نادي ممدوح سيد، 21 سنة

4. عبد الرؤوف عبد النبي، 17 سنة

5. ابراهيم السيد، 21 سنة

6. حشمت حسانين، 17 سنة

7. محمد فوزي جلال، 22 سنة

8. شرف ناجح، 22 سنة

9. ابراهيم نبيل عبد الله، 18 سنة

10. محمود رشاد، 13 سنة

11. احمد السيد هندي، 17 سنة

12. محمود لطفي

13. محمد يحيى زكريا –

14. سناء يوسف قبض عليها حوالى 6:30 م من ميدان التحرير

15. أماندا قرداحي 27 سنه – أمريكية استاذه بالجامعة الامريكية

16.أحمد سمير رمضان 22 سنة

17. كريم محمد فوزي – ٢٥ سنة

18. ماجدة (باقي الاسم مش معروف)

19. معتز أحمد زكي حسن – (خرج)

20. كريم محمد فوزي – 25 سنة

21. احمد عبد الرحيم، طالب في الجامعة الأمريكية،اخوه قال انه كلمه وقاله انهم ارتحلوا علي معسكر الامن المركزي في السلام

22. شريف صلاح محمد – مصاب محتجز

23. اسلام محمد صفي الدين –

24 – عمر الدسوقي 18 سنة – اتقبض عليه من محمد محمود الساعة 10 مساءا محتجز في مبنى الداخلية ( خرج وهو مصاب بشده)

25. اسماعيل علاء الدين زهدي –

26.محمد محي سراج الدين

27.وائل جمال الدين عطيه

28.ناهد محمد علي

29.جون مجدي

30.كريم صالح

31. محمد اشرف كمال الدين ٢٠ سنة –

32. محمود (باقي الاسم غير معروف )

33. طارق ( باقي الاسم غبر معروف)

34.مصطفى كمال النقيب

35.مصطفى شوقي منصور محمود -(ابن عم شهيد 8 ابريل علي ماهر)

36 – محمد اشرف كمال – اتاخد من الميدان

37. محمد فوزي عبد الرحمن، قبض عليه 8.15 م بالأمس من التحرير

38 محمد سعيد عبد الرحمن

39 أسامة أحمد كمال، في قسم عابدين الآن (10.30)

40.هيثم محمد محمد محمود، اتاخد امبارح على قسم عابدين(نيابة قصر النيل)

41.محمد رمضان (نيابة قصر النيل)

42. محمد السيد محمد(نيابة قصر النيل)

43. محمد على الشرابصلى(نيابة قصر النيل)

44.محمد على حسن(نيابة قصر النيل)

45.السيد على محمد(نيابة قصر النيل)

46. محمد اسامة السيد(نيابة قصر النيل)

47. وائل محمد عباس(نيابة قصر النيل)

48.اسامة محمد جمال(نيابة قصر النيل)

49. احمد محروس رمضان(نيابة قصر النيل)

50. حسن عبد اللطيف على(نيابة قصر النيل)

51. على احمد عز(نيابة قصر النيل)

52. محمد صابر على (نيابة قصر النيل)

المفقودين:

1- احمد نوح عبد الستار عسكر 18 سنة 

2- عمرو محمد عطيه

3- عمر هاني فاروق – نور بلغني عنه بس مفيش تأكيد

5- فادي فيليب

6- اسلام زهدي

7- وليد محمد هاشم

وابقى سلملى على التضامن واللى بيتضامنوا

بعد ما يتقبض على واحد من النشطاء او المدونين بتطلع حملة (كلنا…. , أو الحرية لـ…. ) وطبعا اللى بيدعوا للحملة دى او الصفحات دى المتضامنين مع صاحب القضية … والغريبة ان كان من شهر واحد تانى اتقبض عليه بنفس الطريقة واتحاكم عسكريا برضوا … ومفيش حد من الناس دى عبره,
يعنى مثلا احنا من شهر “فبراير” وركزوا على التواريخ … كان فيه عمرو البحيرى ومجموعة معاه اتقبض عليهم واتحاكموا عسكريا وكانت تهمة عمرو بالتحديد انه اعتدى على مجند خدمة عامه والسير اثناء حظر التجول, سيبكم من حكاية التهم دى لأننا عارفين انهم بيكيفولنا اى تهمة وخلاص, لكن وقتها مجموعة بسيطة من النشطاء هما اللى اتكلموا عن عمرو البحيرى والناس اللى اتقبض عليهم وكان في الناحية التانيه هجوم شديد عليهم ومحدش راضى يسمعلهم.
وبعدها اعتقالات فى مارس واللى كلنا عارفين اللى حصل فيها … لكن فى نهاية مارس كان مايكل نبيل اتقبض عليه واخد حكم … وطبعا لأن مايكل ليه حالة خاصة فكان حتى النشطاء خايفين يتضامنوا معاه “احسن يتاخد عنهم فكره وحشه” باستثناء برضوا نفس المجموعة اللى كانت ثابته على موقفها من الاول … ومرت الايام والشهور … وبقى جوه السجن دلوقتى حوالى 15000 مصرى اتحاكموا محاكمات عسكرية واخر “اشهر” القضايا هى قضية علاء عبدالفتاح, ومحدش يقدر يتكلم عن حجم التضامن مع علاء عبدالفتاح بسبب اولا انه من اكتر المناهضين للمحاكمات العسكرية وهو من اوائل المدونين وحاجات كتير كده تخلى الناس تتضامن معاه …. لكن فيه حاجه مهمة جدا بتساعد فى قضية علاء … وهى ان ناس كتير ابتدت تفوق لنفسها وتشوف فعلا ان المحاكمات العسكرية للمدنيين هى انتهاك لحقوقنا.
من اشكال التضامن مع علاء .. هى حملة اضراب عن الطعام ابتدت بعد ما اعلنت د/ليلى سويف والدة علاء اضرابها عن الطعام … وبعد كده ابتدى ناس تانيين يعلنوا اضرابهم.
لكن انا هنا بيستوقفنى مواقف كتير اوى … منها ان المتضامنين نفسهم فيهم حاجه غريبه … تلاقى واحد كاتبلك ( بالرغم من انى مختلف مع ….. فى حاجات كتير , لكن انا متضامن معاه) … وواحد تانى يقولك (بالرغم من انه شخصية …. لكن ميستاهلش يتحاكم عسكريا) … على اساس ان الناس محتاجين يعرفوا الباقيين انهم مختلفين مع السجين ده لكنهم .. ومن كرم اخلاقهم بيتضامنوا معاه.
اللى بيتضامن فهو بيتضامن مع قضية مش مع شخص … لأننا لما سكتنا على 15000 واحد بقى اصحابنا كمان منهم … ومش بعيد ابدا احنا كمان نبقى زيهم … وده لأننا كنا خايبين من الاول ومعرفناش نفكر صح.
وبالنسبة للناس اللى بتدخل تشتم فى اى حد من الاسرى لدى العسكر … وبيقولوا انه عايز كسر رقبته ,او عايز الحرق …. الخ من الكلام التافه ده … ياريت تفوقوا لأنهم فى يوم من الايام هاتندموا على كل موقف سلبى اخدتوه وكل حالة شخصنتوها ورفضتم تتعاملوا باحترام لحقوق الانسان.
بالامس كان الوقت غير مناسب … غدا سيكون القوت قد فات

سحر ماهر … تسجل اعتراضها على انتهاكات العسكر


اعلنت اليوم الناشطة السياسية سحر ماهر بدأها فى الاضراب المفتوح عن الطعام وذلك إعتراضا منها على انتهاكات المؤسسة العسكرية و على المحاكمات العسكرية للمدنيين وأيضااعتراضا على حبس المدون المصري مايكل نبيل والمدون علاء عبد الفتاح و غيرهم ممن اتهموا زورا بالبلطجة,
كما اوضحت أيضا أنه من ضمن الأسباب التى جعلتها تتخذ هذا القرار هو التجاهل تجاه طلب الرد فى قضيتها أمام المحكمة العسكرية, بالاضافة إلى الانتهاكات و المجازر التي ارتكبها العسكريون فى احداث ماسبيرو وما تبع ذلك من دماء و ارواح شباب و زملاء ابرياء.
كما دعت سحر كل المصريين إلى عدم الاستسلام والخضوع لتلك الانتهاكات التى تحدث تجاه المصريين.
جدير بالذكر أن سحر ماهر قد تم اتهامها فى قضية أمام المحكمة العسكرية ووجهت اليها تهمتى (التحريض على التجمهر أمام منشأة عسكرية و تصوير منشأة عسكرية) وذلك أثناء وقفة احتجاجية نظمها بعض من النشطاء واهالى ضحايا المحاكمات العسكرية أمام مجمع المحاكم العسكرية س28 أثناء نظر الطعن فى قضية المدون مايكل نبيل وبعض من المحاكمين عسكريا.

لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين

لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين

لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين

%d bloggers like this: